• منتديات شباب الرافدين .. تجمع عراقي يقدم محتوى مميز لجميع طلبة وشباب العراق .. لذا ندعوكم للانضمام الى اسرتنا والمشاركة والدعم وتبادل الافكار والرؤى والمعلومات. فأهلاَ وسهلاَ بكم.

ظاهرة الظلم ووجود ظالم ومظلوم على الارض

الإهداءات
  • سليم البصري سليم البصري:
    المديرة شنو اخبارها ان شاء الله كواكة&104^&107^:unsure:

Daleen

من أهلنا
2020-08-10
34,680
Baghdad
جوهرة
დ106,748
الجنس
أنثى
ظاهرة الظلم ووجود ظالم ومظلوم ليست من الظواهر المُستحدثة، بل هي ظاهرة تمتدُّ جذورها إلى أعماق التاريخ، من أوّل الخلق إلى يومنا هذا، بل هي مستمرة إلى أن يظهر الإمام الحجّة المنتظر ـ أروحنا له الفداء ـ فيملأ الأرض قسطاً وعدلاً، كما مُلئت ظُلماً وجوراً.

تُعدّ مسألة الظالميّة والمظلوميّة من المسائل الحساسة، التي ترتبط بواقع المجتمع الإنساني ارتباطاً مباشراً ومصيريّاً؛ فإنّ وجود الظالم يُمثِّل خطراً يُهدّد حياة كلّ إنسان، وربّما يتحوّل المجتمع بسبب الظالم إلى جحيم لا يُطاق، فالظاهرة التي لها هذا التأثير المباشر على المجتمع الإنساني، جديرة بالبحث والدراسة
نأتي اولا بالتعريف عن كلمه الظالم والمظلوم

فكلمة الظالم: صيغة لاسم الفاعل، تدلّ على الشخص الذي صدر منه الظلم
والمظلوم: صيغة لاسم المفعول، وهو الشخص الذي وقعت عليه عملية الظلم.
ومن المفاهيم ذات الصلة بمفهوم الظلم والمظلوميّة، مفهوم النُصرة ومشتقاتها، والنُصرة: «حسن المعونة
والنُّصرة على قسمين:


الأوّل: النُّصرة باللسان: وهي أن يُنصر المظلوم بإظهار احقيته على الظالم
الثاني: النُّصرة باليد والسلاح، وهي أن يُدافع عن المظلوم بيده وسلاحه.

ويقابل النُّصرة الخذلان، والخَذْل: هو ترك الإِعانة والنُّصرة، وتَخَاذَل القومُ: تَدَابَروا[11]. والخذلان أيضاً على قسمين: الأوّل: الخذلان القولي، أي: ترك النُّصرة باللسان. والثاني: الخذلان العملي، أي: ترك النُّصرة بالسلاح.
 
القائمة الجانبية للموقع
خرّيج وتبحث عن عمل؟
تعيينات العراق
هل أنت من عشاق السفر حول العالم؟
إكتشف أجمل الأماكن
هل أنت من عشاق التكنولوجيا؟
جديد التكنولوجيا
عودة
أعلى أسفل